مـــــــــــــــــنتدى مـــــــــــــــــــوسى جـــــــوريـــــــــــــــــــــــة mousa jourye
سبحان الله والحمد الله ولااله الا الله عدد ماكان وعدد مايكون وعدد الحركات والسكون
اتمنى المشاركة في المنتدى بما يرضي الله ولكم مني اجمل التحيات


الادارة @موسى دياب جورية @
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» اسماء الله الحسنى راحت للقلوب لكل القلوب
الخميس يناير 11, 2018 10:21 pm من طرف admin

» هدية من القلب الى القلب
الخميس يناير 04, 2018 3:31 am من طرف admin

» نكته هل تحبينيي هههههههههههههههههه
الخميس يناير 04, 2018 3:29 am من طرف admin

» قصة جميله ذات معان رائعة "ابنة الصياد "
الخميس يناير 04, 2018 3:18 am من طرف admin

» هل سمعتم بقصة الشيخ الوقور وركاب القطار
الخميس يناير 04, 2018 3:14 am من طرف admin

» استخدم ها البرنامج وتصير كانك راكب هلكوبتر وتتفرج على دبي
الخميس يناير 04, 2018 3:10 am من طرف admin

»  اللي عنده أخو واللي عنده ولد واللي عنده عيال أ خوان وأخوات
الخميس يناير 04, 2018 3:03 am من طرف admin

» موسوعة تعليم الاطفال استماع وقراء للتحميل
الخميس يناير 04, 2018 3:00 am من طرف admin

» موسوعة تعليم الاطفال استماع وقراء للتحميل
الخميس يناير 04, 2018 2:58 am من طرف admin

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية

الله اكبر على كل من طغى وتجبر

احذر ان يكون قلبك بلا مفتاح هديه مني

اذهب الى الأسفل

احذر ان يكون قلبك بلا مفتاح هديه مني

مُساهمة من طرف admin في الأحد يناير 01, 2012 11:10 pm

إحذر أن يكون قلبك .. بلا مفتاح


يُحكى أنه كان هناك مجموعة من القنافذ تعاني البرد الشديد ؛
فاقتربت من بعضها وتلاصقت طمعاً في شيء من الدفء؛ لكن أشواكها المدببة آذتها،
فابتعدت عن بعضها فأوجعها البرد القارص، فاحتارت ما بين ألم الشوك والتلاصق،
وعذاب البرد، ووجدوا في النهاية أن الحل الأمثل هو التقارب المدروس
بحيث يتحقق الدفء والأمان مع أقل قدر من الألم ووخز الأشواك..
فاقتربت؛ لكنها لم تقترب الاقتراب المؤلم..
وابتعدت لكنها لم تبتعد الابتعاد الذي يحطّم أمنها وراحتها.







وهكذا يجب أن نفعل في دنيا الناس؛
فالناس كالقنافذ،
يحيط بهم نوع من الشوك غير المنظور،
يصيب كل من ينخرط معهم بغير حساب،
ويتفاعل معهم بغير انضباط.
وانظر تَرى كيف أن رفع الكلفة والاختلاط العميق مع الناس،
يؤذي أكثر مما يُفيد، ويزيد من معدل المشاحنات والمشكلات.





إن النبيه من يتعلم الحكمة من القنافذ الحكيمة؛
فيقترب من الآخرين اقتراب من يطلب الدفء ويعطيه،
ويكون في نفس الوقت منتبهاً إلى عدم الاقتراب الشديد حتى لا ينغرس شوكهم فيه.
بلا شك الواحد منا بحاجة إلى أصدقاء حميمين يبثّهم أفراحه وأتراحه
يسعد بقربهم ويُفرغ في آذانهم همومه حيناً..
وطموحاته وأحلامه حيناً آخر.






لا بأس في هذا..
في أن يكون لك صفوة من الأصدقاء المقرّبين؛
لكن بشكل عام، يجب -لكي نعيش في سعادة- أن نحذر الاقتراب الشديد
والانخراط غير المدروس مع الآخرين؛ فهذا قد يعود علينا بآلام وهموم نحن في غنى عنها.





احذر يا صديقي أن تكون بوابة القلب بلا مفتاح،
يدخلها من شاء دون أن يؤدّي طقوس الصداقة، ويوقّع على شروطها.



عِش في الدنيا وبينك وبين سكانها مساحة ثابتة تتيح لك أمان غَدَراتهم،
وسوء تدبيرهم. وتذكّر دائماً أن الناس قنافذ..
فاقترب ولا تقترب, وابتعد دون أن تبتعد.

هدية من البتول
avatar
admin
Admin

عدد المساهمات : 142
نقاط : 822
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 16/08/2009
العمر : 47

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jourye7.mam9.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى